التخطيط المالي رواد الأعمال

خمسة محفّزات للاستثمار في المملكة

 الآراء
تم النشر 21-08-2019
تمرّ المملكة في مرحلة اقتصادية مهمة فيها كثير من المتغيرات في جهة وكثير من الفرص اللي راح تقلب المعايير في جهة ثانية. ما نقدر ننكر التفعيل الواضح لدور الشباب أو النشاط الحاصل في القطاعات والمبادرات الداعمة للابتكار والريادة، وكلها بتكون من ضمن المحفّزات الاستثمارية التالية:
1) دعم الرؤية 2030
هذا اللي تتطلّع له المملكة: اقتصاد حيوي لا يستند للعائدات النفطية وبس لكن يعمل على تنشيط قطاعات مختلفة مثل الترفيه وغيره. بعد كدا: رفع مساهمة الشركات الناشئة في الإنتاج المحلي من 20% إلى 35% وتخفيض معدل البطالة من 11.6% إلى 7%. وكمان لرفع مشاركة المرأة في سوق العمل من 22% إلى 30%، وهذه عناصر تجهز الظروف الأمثل للاستثمار.
2) زيادة الاستثمار الأجنبي
عضوية المملكة في الفترة الأخيرة لمنظمة التجارة العالمية عزّزت الفرص أمام الاستثمار الأجنبي، فارتفعت التراخيص الجديدة الصادرة له بنسبة تتجاوز الـ 70%، حوالي 267 ترخيصاً في أول 3 شهور من هذا العام. البعض يشكّل شركات دولية جديدة بيكون مقرها في المملكة، والبعض بيعمل شراكات مع مستثمرين محليّين. وفي الحالتين دي حاجة تبشّر باقتصاد أكثر نشاط واستدامة بخبرات أكثر تخصص. هذا لأن الاستثمارات تتركز في البناء بالمرتبة الأولى، بعدها التدريب المهني والتقني، وبعدها التجارة والنقل والتعليم.
3) قوى عاملة واعدة
هل تعلم أن نصف سكّان المملكة يقل عمرهم عن 25 عاماً؟ في هذا المجتمع الشاب بتتوفر لاستثماراتك أفضل الخبرات وأكثرها إنتاجية وأسرعها تعلماً وأبرزها معرفة بالتغييرات الرقمية اللي تمر بالتجارة، مقابل رواتب ما تتعدّى قدرتك المادية. وما تتوقف مزايا الموارد البشرية هنا، بل أنو مجموع الأيدي العاملة تقريبا 13 مليون حسب الهيئة العامة للإحصاء، يدخل سوق العمل 400 ألف قوى عاملة سنوياً، الشي اللي يضمن لك الخبرات المناسبة.
4) التسهيلات المتاحة للشركات الناشئة
تقدّر المملكة يوماّ بعد يوم مساهمة الشركات الناشئة لدعم الحركة الاقتصادية، وتعطيها مختلف التسهيلات على الصعيد المادي والقانوني واللوجستي. وبدورها، بتزيد هذه الشركات الإنتاج المحلّي للمملكة وتدخل إلى اقتصادها أفكار جديدة، موارد مختلفة، تقنيات جديدة وغيرها من العناصر اللي تجعلها بيئة خصبة للاستثمار. وحسب تقرير مجموعة البنك الدولي، تطلعات المواطنين تكون واحد من أهم عوامل الاستثمار، ومن هنا التعبير المنتشر عن الشركات الناشئة كشعب طموح، مبدع ومكافح.
5) جودة حياة عالية
بفضل الاستقرار السياسي والاقتصادي وانتشار المرافق الترفيهية والعروض الثقافية بتسارع كبير، يتنعم المواطنين السعوديين بجودة حياة عالية بتخلي احتياجاتهم الأساسية مؤمّنة ومستوى رفاهية يمكنّنا من الاستهلاك والاستثمار بطرق جديدة. دا غير نظام الرعاية الصحية اللي وصل المرتبة 26 عالمياً ونظام التعليم اللي يخضع للتطوير ضمن برنامج “جودة الحياة” بحيث أن المملكة بتبذل جهود استثمارية كبيرة. كل دا عشان يحفز الشراكات مع الحكومة وبناء المشاريع اللي تسعى لها في هذا المجال.
المملكة في قمة قوّتها الاستثمارية ويسعدنا في“ريالي” أن نكون مصدر للمعطيات الواعدة ومرجع للثقافة المالية اللي تغذي مبادراتك الصغيرة بصدى كبير.

مقالات ذات صلة

تم النشر 12-09-2019

كيف تختار مقرّاً لمشروعك الجديد؟

للمكان مكانة كبيرة في نجاح شركتك الناشئة، هو يحدد قيمة الإيجار، فئة الزبائن اللي تتعامل معها، سرعة وصولك إلى مختلف المرافق اللي ممكن تحتاجها وغيرها…

اقرأ أكثر
تم النشر 21-08-2019

خمسة محفّزات للاستثمار في المملكة

تمرّ المملكة في مرحلة اقتصادية مهمة فيها كثير من المتغيرات في جهة وكثير من الفرص اللي راح تقلب المعايير في جهة ثانية. ما نقدر ننكر…

اقرأ أكثر
تم النشر 16-07-2019

هكذا تدعم الرؤية 2030 روّاد الأعمال

اليوم تحتضنكم المملكة العربية السعودية في مناطقها الأربعة – الرياض، جدة، الشرقية ومكة المكرّمة – بحيث تتوزّع مؤسسات الدعم والصناديق ومساحات العمل في بيئة تدعم…

اقرأ أكثر
تم النشر 16-10-2018

دور مواقع التواصل الاجتماعي في نجاح استراتيجية التسويق

زاد عدد اللي يسّوقوا منتجاتهم وشركاتهم من خلال وسائل التواصل الاجتماعي مع زيادة عدد الناس اللي تستخدم هذه المواقع، وحسب الإحصاءات الأخيرة، كانت المملكة المركز…

اقرأ أكثر
تم النشر 15-10-2018

كيفية بدء مشروع تجاري ناجح؟

تراودُ الكثيرَ من الشباب فكرة تأسيس مشروعهم الخاص، وذلك في ظل تطوّر القوانين والأنظمة ودعم الحكومة لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة وتوافر الكثير من التسهيلات…

اقرأ أكثر
تم النشر 19-04-2018

٧ شروط لضمان نجاح مشروعك

يطمحُ بعض الشباب لتأسيسِ مشروعٍ خاص يُدخلهم إلى عالم رواد الأعمال الناجحين، ولكن غالباً ما يعيق هؤلاء الشباب خوفهم من المغامرة والمخاطر التي قد يتعرضون…

اقرأ أكثر
تم النشر 20-09-2017

ما هي المُكونات الرّئيسيَّة لإعداد خُطَّة عمل؟

ما هي المُكونات الرّئيسيَّة لإعداد خُطَّة عمل؟ العديد من الأشخاص لم يتمكنوا من تطوير أفكارهم إلى مشاريع على أرض الواقع، نتيجة لعدم وضع خُطّة عمل…

اقرأ أكثر
تم النشر 20-09-2017

كيف تختار فكرة مشروعك الجديد؟

كيف تختار فكرة مشروعك الجديد؟ يعتمد نجاح أو فشل أي مشروع في الأساس على الفكرة  ومدى جدواها وربحيتها، ثم يأتي دور الشخص الذي يدير المشروع…

اقرأ أكثر
تم النشر 29-08-2017

ما هي التحدّيات القانونية التي تُواجه روَّاد الأعمال؟

ما هي التحدّيات القانونية التي تُواجه روَّاد الأعمال؟   بالرغم من أهمّية المشروعات الصغيرة والمُتوسّطة، والدور الذي يمكن أن تُؤدّيه في دفع المسيرة التنموية للإقتصاد…

اقرأ أكثر
تم النشر 29-08-2017

7 عوامل رئيسية لنجاح المشروعات الصغير

7 عوامل رئيسية لنجاح المشروعات الصغير   أصحاب المشاريع الصغيرة و المديرين بحاجة إلى طريقة لقياس مدى نجاح المشروع، والإجابة على بعض التساؤلات التي من…

اقرأ أكثر
تم النشر 23-05-2017

5 صعوبات رئيسية تعيق نجاح روَّاد الأعمال

يواجه روّاد الأعمال العديد من التحدّيات عند تأسيس مشاريعهم الجديدة، مثل ظهور بعض المشاكل الإدارية، التّسويقيّة، الماليّة وغيرها. فنجاح المشروع لا يتمثل في فكرته فقط،…

اقرأ أكثر
تم النشر 23-05-2017

8 طرق لتمويل المشاريع الصغيرة

البحث عن تمويل لمشروعك الخاص قد يكون بمثابة تحدي كبير، سواء من أجل زيادة رأس المال أو توسيع نشاط مشروعك الحالي أو بدء بمشروع جديد.…

اقرأ أكثر
تم النشر 23-05-2017

هل أنت مستعد لبدء مشروع خاص؟

بدء مشروع خاص أُمنِيَّة أي شخص طموح يود خوض مغامرة الاستقلال المالي والعملي لرفع مستوى المعيشة أوتحقيق المزيد من النجاحات العملية.   إذا كنت من…

اقرأ أكثر